2:13 2017 يوليو 27 الخميس
 
 
1 2 3 4 5 صفحة
كل ما تريد معرفته عن مرض انفلونزا الطيور   
لمشاهدة صور طبيعية لاعراض المرض
لمحة تاريخية عن المرض

تطور المرض وتفشت حالاته فى المكسيك 1992

ثم تفشى المرض ليظهر فى صورة وبائية عام 1999-2001 وأدى إلى نفوق 13 مليون طائر فى ايطاليا

تم انتشار المرض فى أنحاء متفرقة من العالم فى كوريا 2003 ؛ فيتنام ؛ واليابان وتايلاند ؛ وكمبوديا ؛ والصين عام 2004

فى 28 يناير 2004 حذرت منظمة الصحة العالمية بضرورة اخذ الاحتياطات ضد المرض

فى 2 فبراير 2004 حذرت منظمة الصحة العالمية من المرض بعد ظهور حالات وفاة فى بعض بلدان العالم من البشر بسبب مرض انفلونزا الطيور فى الصين وتايلاند

فى فبراير 2004 اعلنت منظمة الصحة العالمية أن العالم على وشك حدوث وباء

ومن 9-19 فبراير 2004 أخذ الوباء فى الانتشار فى فيتنام ونيوجيرسى وبنسلفانيا واليابان وتايلاند وكندا

ويشير البيان التالى إلى وجود عدد من حالات الاصابات والوفيات منذ فبراير 2004 حسب تقارير منظمة الصحة العالمية

عدد الوفيات
عدد المصابين
البلد
5
5
تايلاند
13
18
فيتنام
18
23
المجموع
 
 
طرق انتشار المرض فى الدجاج
ينتشر المرض بين أقطار دول العالم عن طريق
اولا
الطيور المهاجرة رغم انه لا يوجد دليل قاطع على ذلك
استيراد الطيور
داخل القطر المصرى عن طريق ثانيا
ذرات الغبار الملوثة بالفيروسات
الادوات والآنية المستخدمة فى المزارع وأماكن تغذية الطيور
ملابس عمال المزارع وخاصة الاحذية
اقدام بعض الحيوانات المتنقلة بين المزارع
بعض القوارض مثل الفئران
الذباب رغم انه لم يتم التأكد من ذلك

كيف تنتقل العدوى من الطيور إلى الانسان ؟

ينتقل المرض للانسان عن طريق ملامسة الطيور المصابة بالمرض أو الطيور النافقة أو أر الى إفرازات من هذة الطيور ثم ملامسة الانسان للانف أو العين أو الفم كما أن أكثناس عرضة للاصابة بهذا المرض هم الافراد المخالطون للطيور ولفترات طويلة ؛ وبالنسبة إلى انتقال العدوى من الشخص المصاب إلى الشخص السليم لم يثبت حتى الان انتقال الفيروس بين الافراد ؛ كما لم يثبت انتقال المرض عن طريق أكل وتناول الطيور المحتمل إصابتها وخاصة عند طهى الطعام جيداً

 
   
طرق العدوى للطائر
يتم ذلك من خلال   
الطيور البرية
الاعلاف والادوات الملوثة والانسان يعتبر وسيلة لنقل العدوى بين الطيور

الطيور البحرية والطيور المائية المهاجرة تمثل العائل الاساسى لفيروس انفلونزا الطيور

 
فترة الحضانة للفيروس
تتراوح فترة الحضانة للطائر المصاب من ساعات قليلة إلى سبعة ايام مع ارتفاع نسبة الوفيات إلى 100 % فى القطيع
الاشخاص الاكثر تعرضاً للعدوى
عمال مزارع الدواجن
الاطفال اثناء لعبهم مع الطيور
المخالطين للطيور المصابة مثل الكلافين و الفرارجية
 
اعرض المرض فى الطيور المصابة
خمول عام
اعراض تنفسية وعصبية قد يصاحبها إسهال مدمم
احتقان شديد فى المناطق الخالية من الريش فى الرأس فى العرف والدلايات
ارتفاع نسبة النفوق فى القطيع خلال فترة وجيزة مع انخفاض شديد فى إنتاج البيض
التهاب شديد فى ملتحمة العين مع سعال وافرازات مع الانف قد تكون مدممة ودموع غزيرة
وجود دم بمنطقة المجمع
انتشار أنزفة بين العرقوب والقدم
الصفة التشريحية للطائر المصاب تظهر انزفة داخلية منتشرة واحتقان شديد فى الامعاء مع وجود انزفة منتشرة بالجلد وتحت الجلد ولحم الطائر
 
اعراض المرض فى الانسان
تبدأ أعراض المرض فى الظهور على الانسان بعد ملامسة الطيور المصابة وذلك خلال عشرة ايام غالباً وتكون حضانة الفيروس فى الانسان المصاب من 1 – 2 يوم
حمى شديدة تستمر لمدة ثلاثة ايام
برد مصحوب بصداع وألم فى البلعوم مع رشح من الانف مع احمرار فى العين لبعض الحالات وألم فى العضلات والمفاصل
فقدان الشهية واعراض التسمم
 
 
 
 
 

 
 
       حقوق الملكية الفكرية محفوظة لحى المنتزه 2003-2017
تم تصميم وإنشاء الموقع بواسطة مكتب خدمة الانترنت بالحى